rubanahedh
Just another WordPress.com site

مضطرة لأسافر

مضطرة لأسافر

و لكني احاول السفر و ما بيدي حيلة …حاولت ان اسافر لاهرب من طيف يلاحقني حاولت ان اسافر من بلاده من وطن يسكنه يتربع على  عروشه بكل كبريائه … اسافر له ام اسافر منه …اتمنى لو اختصر كل الابعاد زمانية و مكانية و اهرب له و في لحظات جنوني اهيم على وجهي اصب عليه كل لعناتي دعواتي و امنياتي ان يفنى و يكن كشئ لم يكن

و اهرب منه الى بلاد ليس فيها ذلك احدهم

مللت منه يكبر في عقلي يوما و يوما …و تقدسه كل معتقداتي الى ان ألهته …مللت من وحدانيته …تعبت  من كل صوره تلاحق النسيان في زمني كزمن اخر يدق ساعات الليل الطويل لمجرد الشك و يعدو مع موج المحيط عندما استغرق بأملي فيه

هو انا مكابر ..متسلط …مجنون …او حقير

هو انا يضوج لكن بصوت اخشن …يفكر لكن دون قيود الشرق القاتلة ..هو انا يعيش كما انا “احدهم” هذا جسد اخر …جسد ذكوري بروح انثوية …و ابتسامة طفلة …و احساس فتاة مرهف …هو احدهم طيف متصل لا انفصال له و لا نهاية لاقترانه …نمط منتظم تختل اركانه و تجن عشوائيته في مجال متسلسلتي الغير معرفة

احدهم هذا …حدثني عن الانسان و الزمان و المكان و كان هو نسقهم المبدع …حدثني عن الحلم فلم يبق لي حلم …حدثني عن الامل فكان هو املي

احدهم هذا …اشاح لي بظهره …و رحل …لمحت كفه و قد قبضها و كانما يفتت صخر …لم اعرف لماذا … و لم الق اللوم على احدهم و لا على انا …سألت بكل سذاجة :قبضتك؟؟
لكم بقيت ممدودة الا ان يدا لم تمسكها ..

رحل احدهم …و رحلت انا

فلا انا سأجد احدهم مرة اخرى ….و لا انا سأجد أنا

احدهم هذا سكن اعماق بحري …و لكم ماج بمركبي و اغرقه الا ان الاقل كثافة تطفو به الشطأن و قد ترميه لمرفأ القرصان …
احدهم هذا اطال المكوث في بحري
احدهم هذا هو بحري
لكنني اعتزر …بكبريائي يا احدهم ” مضطرة لأسافر” ..ز

Advertisements

5 تعليقات to “مضطرة لأسافر”

  1. لاول مره اجدني اكرر للمره الثامنه لهذه الخاطره وفي كل مره اجد ني قد اكتشفت شيئا جديدا مميزا يشدني لها
    لان الصور البلاغيه رائعه واجاده بليغه للرسم بالكلمات دون عناء وبرشاقه بليغه جدا ولاول مره اجد ان الرسم عن الشعور بهذه الرشاقه فهناك فرق بين شاعر امتهن الخطابه والكتابه وبين الفطره حينما تتالق لترسم الشعور الداخلي للانسان 0 وهذا ابداع لانه عفويه رائعه صادقه عميقه 0 بصدق كنت اريد ان اتكلم عن الهذا اوالكبرياء في الحب هو شعور الضعيف الذي لايستطيع ان يناقش من يحب وربما كان خوفا من المجهول 0 لكنه الشعور الرائع والاحساس الملهم للكاتب 0 تمنيت ان اتعمق كثيرا ولكنني توقفت 0

    • استازي عوكل انه لشرف لي و وسام لقلمي ان اجد تعليقك هذا على ما كتبته يوما و هوى به النسيان في اعماق نفسي و نفسي فقط …وتراني اقف خجلى امام وصفك الرائع لعبثية كلمات استفزها الواقع و اثارتها المواقف
      اشكر فيك حسن ظنك بقلمي و لا بأس لو تعمقت فلربما تغدو امامنا زاوية اخرى لكبرياء الانا و الانا الاخرى 0

  2. انا اشكرك سيدتي حينما اطالع كتابه فانا احاول ان اقرا الكاتب لانه يرسم ذاته وطبيعته 0 على سجيتها وايضا اتعمق بقوه شديده نحو البعد الحقيقي للكتابه لانها احدى انواع الشغف لروحي الهاربه على الدوام منى وان يكون هناك حوار او الانا والانا الاخرى او الانوات في ذواتنا المتناقضه سبق وان تلمستها في كتابات ذات يوم اتشرف في خوض غمار الادب والفكر مادام فيه شيء لمنفعه الانسان لان الكلمه ابقى من قائلها واتشرف بذلك لك سيدتي الشكر وكتابتك سيدتي هذه او بالاحرى مسافره بعثرتني بقوه فاعدت بنائها فورا وانا ابحث عن الذات والذات الاخرى اقبلي سيدتي التقدير وانحنى اجلالا لكتاباتك وشعورك وارفع قبعتي تسليما ةوتحيه

  3. افتحي باب الحوار ام انك مجهده بعد عناء المسؤليات الملقاه على عاتقك 0 والحوار الانا والانا الاخر 0 ان المدونه تكون بيننا وانا اريد ان ندخل في بحر لجب من النقاشات ليشارك بها اكبر عدد ممكن للافاده في زمن طغت الجهاله على كل ماحولنا هل يزعجك هذا


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: